عصر الكورونا: هل هي حرب نفسية؟ الجزء الأول

هل هي حرب نفسية؟

كيف يمكن لفيروس أن يسافر حول العالم ويؤثر على جميع الدول دون التأثير على أكبر مدينتين في الصين إلى جانب ووهان، وهما بكين وشنغهاي؟ حيث لم تغلق الحكومة الصينية البلاد في اليوم الأول من اكتشاف الفيروس. إذا كان هذا الفيروس خطيراً ومُعدياً بالفعل كما تصوِّره وسائل الإعلام، فلماذا لم ينتشر في جميع مناطق الصين كالنار في الهشيم، خاصة وأن الصين تمتلك واحدة من أسرع شبكات النقل وأكثرها حداثة في العالم!

ألم يسافر شخص واحد من ووهان إلى بكين أو شنغهاي قبل الإغلاق التام؟ لقد تم اكتشاف هذا الفيروس في أوائل ديسمبر من عام 2019م ولم يتم الإعلان عنه حتى وقت الإغلاق التام الذي حدث في نهاية يناير من عام 2020م. كان هذا وقتاً كافياً لانتشار الفيروس، لأنه دون إحكام السيطرة عليه فمن المنطقي والمتوقع أن ينتشر في جميع أنحاء الصين، لذا فهناك احتمالان فقط: أ) لا يوجد فيروس يسمى “كوفيد 19″، ب) يوجد فيروس والصين مغلقة تماماً والناس يموتون بمئات الآلاف. كيف بوسعنا معرفة الحقيقة؟

عصر الكورونا: حرب الجيل الخامس – الجزء الثاني

لك مطلق الحرية في إعادة نشر أو مشاركة أي من مقالاتنا (سواء جزئيًا أو بالكامل). سيكون أمرا رائعا إذا أعطيتنا الائتمان المناسب عن طريق ربط المقال الأصلي. انشر الكلمة؛ المعرفة قوة! – عماد ضو